فريق الأغلبية الجديدة بالمجلس الاقليمي قلعة السراغنة : ميزانية الرئيس تحمل صفر مشروع و لا تتضمن سوى ميزانية التسيير من محروقات و اطعام

أرجع اعضاء فريق الاغلبية الجديدة بالمجلس الإقليمي لقلعة السراغنة قرارهم بالتصويت على رفض مشروع الميزانية الذي تقدم به رئيس المجلس ، الى قرارهم بعدم المشاركة في تأزيم الوضع التنموي بإقليم قلعة السراغنة بالتصويت على ميزانية عقيمة بحد بتعبيرهم ،في ظرفية اقتصادية صعبة.
و كشف اعضاء فريق الاغلبية الجديدة في تصريحاتهم على ان ميزانية الرئيس تحمل صفر مشروع و لا تتضمن سوى ميزانية التسيير من محروقات و اطعام و اكل و شراب ،في الوقت الذي يعرف إقليم قلعة السراغنة موسم جفاف صعب .
و ابرز اعضاء فريق الاغلبية الجديدة التي تضم كذلك النائب الاول للرئيس و رئيس لجنة المالية و الميزانية و رؤساء لجان ردا على ادعاءات و إشاعات مغرضة، انه في اطار ممارستهم لأسلوب بناء في المعارضة ،التي تقدم حلولا و بدائل، انهم بصدد تقديم مشروع ميزانية بديل لإنقاذ المجلس الإقليمي لقلعة السراغنة من السكتة القلبية كما اسموها .
و يتضمن مشروع الميزانية بحسب تصريح فريق الاغلبية الجديدة تعديلات ستساهم في تحريك عجلة التنمية بالاقليم و اخراج مشاريع تنموية .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى