المجلس الوطني لحقوق الإنسان ينظم ندوة “الاتجار بالبشر: أي حصيلة لإعمال القانون”

سينظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، في إطار برنامجه الشهري “خميس الحماية”، ندوة عن بعد حول “الاتجار بالبشر: أي حصيلة لإعمال القانون”، وذلك يوم الخميس 27 يناير 2022 ابتداء من الساعة السادسة والنصف مساء (18:30).

ويهدف هذا اللقاء، الذي ستفتتح أشغاله السيدة آمنة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، إلى التعريف بالإطار القانوني الوطني المتعلق بجريمة الاتجار بالبشر من خلال القانون رقم  27.14 المتعلق بمكافحة الاتجار بالبشر والوقوف عند حصيلة تفعيله منذ دخوله حيز التنفيذ سنة 2016، إلخ.

ويتضمن برنامج الندوة مجموعة من المحاور تهم أساسا “الإطار القانوني الوطني المتعلق بجريمة الاتجار بالبشر” و”الإطار المعياري الدولي لجريمة الاتجار بالبشر” و”الإطار المؤسساتي الوطني”، وسيختتم أشغال الندوة السيد علي كريمي، رئيس اللجنة الدائمة المكلفة برصد انتهاكات حقوق الإنسان بالمجلس.

ويمكن تتبع أشغال هذه الندوة، التي ستسير أشغالها السيدة السعدية وضاح، رئيسة اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالدار البيضاء- سطات، مباشرة عبر صفحة المجلس الوطني لحقوق الإنسان على الفيسبوك.

جدير بالذكر أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان يعتبر عضوا باللجنة الوطنية لتنسيق إجراءات مكافحة الاتجار بالبشر والوقاية منه التي تم تنصيبها سنة 2019 بعد صدور المرسوم المحدث لها سنة 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى