لجنة الأخلاقيات توقف الناطق الرسمي لفريق الرجاء عامين عن ممارسة أي نشاط رياضي

أعلنت لجنة الأخلاقيات التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عن قراراتها في واقعة الناطق الرسمي عبد الإله الإبراهيمي، ولاعب نادي الجيش الملكي زكرياء البطي، في مباراة الكلاسيكو التي لعبت يوم الأحد المنصرم بملعب محمد الخامس.

وقررت لجنة الأخلاقيات إيقاف الإبراهيمي عن ممارسة أي نشاط كروي لمدة سنتين نافذتين، مع تغريمه مبلغ 100 ألف درهم، وذلك للسب والشتم والبصق واقتحام أرضية الملعب، إلى جانب توقيف الهبطي لخمس مباريات نافذة، مع تغريمه مبلغ 100 ألف درهم، للسب والشتم ومحاولة الاعتداء.

يذكر، أن الكلاسيكو حُسم بالتعادل بهدفيْن لمثلهما، لحساب الجولة الثانية من البطولة الاحترافية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى