” افهم تسطا ” راه هادي الوحدة الترابية اللي ماتوا عليها المغاربة … ” حزب العدالة و التنمية الذي يقود الحكومة يدعو إلى تلطيف الأجواء السياسية و الدبلوماسية بين الرباط و مدريد”

دعا حزب العدالة و التنمية الذي يقود الحكومة إلى تلطيف الأجواء السياسية و الدبلوماسية بين الرباط و مدريد.

الحزب و في بيان صادر عن أمانته العامة ، قال أن المغرب ظل متشبتا بدعم الوحدة الوطنية الإسبانية في مواجهة بعد التوجهات الانفصالية، مع التأكيد على أن هناك عدة هناك أصوات داخل إسبانيا رافضة لهذا السلوك المعادي للمغرب.

وجدد الاستنكار لاستقبال إسبانيا للزعيم الانفصالي الذي تلاحقه تهم جنائية تتعلق بالتعذيب والجرائم ضد الإنسانية، مؤكدا أن جوهر الخلاف بين الحكومتين مصدره تصرفات تمس في الجوهر بالثقة بين البلدين، ويعري المواقف العدائية للمغرب لدى بعض الأوساط في إسبانيا.

“وعلى عكس هذا التواطؤ المفضوح مع حركة انفصالية معادية للوحدة الترابية والوطنية للمملكة، فإن الأمانة العامة تذكر بالمواقف المسؤولة التي اتخذتها بلادنا بشأن  التوجهات الانفصالية داخل إسبانيا” تقول امانة البيجيدي.

 

ودعا الحزب ” السلطات الإسبانية ومؤسساتها إلى الوضوح إزاء وحدتنا الترابية”، و “مختلف القوى السياسية والمدنية الإسبانية الحريصة على ترسيخ التعاون بين البلدين من أجل العمل على إحداث تغيير جوهري في الموقف الإسباني من قضيتنا الوطنية بما ينسجم مع التوجه الأممي، وترجيح كفة المصالح المغربية الإسبانية المشتركة”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى