جهة مراكش آسفي : انطلاق فعاليات الحوار الوطني حول التعمير والاسكان الوالي يؤكد أهمية الحدث وكودار : مراكش الأولى وطنيا وهذا ردنا

انطلقت قبل قليل بمدينة مراكش  فعاليات الحوار الوطني للتعمير والإسكان بحضور كريم قسي لحلو والي جهة مراكش أسفي ، وسمير كودار رئيس مجلس جهة مراكش آسفي وعمال اقاليم الجهة وبرلمانيو ومنتخبو الجهة .

وكانت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، فاطمة الزهراء المنصوري قد أطلقت ، “تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، الحوار الوطني حول التعمير والإسكان، خلال حفل رسمي ترأسه رئيس الحكومة وحضره وزارء وممثلي قطاعات وزارية معنية وهيئات دستورية ومؤسسات عمومية ومنظمات مهنية”.

وقال والي مراكش بالمناسبة إن  “الحوار الوطني حول التعمير والإسكان يدخل في إطار تنفيذ التوجيهات الملكية السامية التي تهدف إلى تمكين المواطنين من الاستفادة من سكن لائق و مستدام وذي جودة، وكذا تشجيع الاستثمار المنتج”.

ومن جانبه قال سمير كودار رئيس مجلس جهة مراكش اسفي خلال كلمته الافتتاحية انه مؤخرا كثر الحديث عن كون مراكش حابسين الملفات، وهذا غير صحيح فقد عقدنا اجتماعا موسعا مع السيد الوالي وباقي المتدخلين ، عملنا على حل مجموعة من الملفات وبالمناسبة احتفى كودار باحتلال مراكش المرتبة الاولى في مجال التعمير و توج بدرع الاستحقاق كل من والي مراكش، وطارق حنيش الناىب البرلماني نائب عمدة مراكش المكلف بالتعمير ومدير الوكالة الحضرية مراكش .

كودار عاد ليؤكد ان تتويج مدينة مراكش هو تتويج لعمل جاد ومجهود جبار يقوم به المجلس الجماعي ورئيسته الوزيرة فاطمة الزهراء المنصوري ، خاتما كلمته بقوله : ” البلاد فيها القانون وحتى واحد ماغاديش ياخد شي حاجة ماشي ديالو وللبيت رب يحميه. ” قبل أن يؤكد انه خلافا لما يعتقد ” الوجه المشروك مايتغسلش” في إشارة إلى كثرة المتدخلين في القطاع معلنا انه ” غادي يتغسل “.

 

 

 

 

PUBLICITÉ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى