فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة تترأس اجتماع اللجنة المركزية لتتبع برنامج محاربة السكن الصفيحي

ترأست، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة،  فاطمة الزهراء المنصوري؛ أمس الأربعاء 11 ماي الجاري، رفقة وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت؛ اجتماعا للجنة المركزية لتتبع برنامج محاربة السكن الصفيحي بجهة الرباط سلا القنيطرة، وذلك بحضور السيد والي الجهة والسادة عمال عمالات وأقاليم الجهة.

إلى ذلك، شكل الاجتماع، مناسبة لتقييم التقدم المنجز في العمليات المبرمجة في إطار هذا البرنامج حسب كل إقليم، وهو البرنامج الذي يدخل في إطار تنفيذ برنامج القضاء على السكن الصفيحي، والذي أظهر تقدما كبيرا على ضوء النتائج التي تم تحقيقها، ولاسيما القضاء على أكبر التجمعات الصفيحية التاريخية مثل دوار سهب القائد بسلا، ودوار الكرعة بالرباط، ودوار صحراوة بتمارة…، وكذا مدى تحسين ظروف عيش أكثر من 60 ألف أسرة.

كما شكل الاجتماع فرصة لتدارس ومناقشة مختلف السبل والإجراءات التي من شأنها أن تساعد على التغلب على جميع الاكراهات التي تواجه المشاريع المتبقية من أجل إنجازها في الآجال المحددة، بالإضافة إلى توفير بيئة معيشية لائقة للمواطنين لصون كرامتهم والحفاظ على التماسك الاجتماعي، وذلك وفق التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى