الدخيسي في الداخلة من أجل هذه المهمة

قالت مصادر مطلعة أن والي الأمن والمدير المركزي للشرطة القضائية بالمديرية العامة للأمن الوطني ومدير مكتب الإنتربول بالمملكة،محمد دخيسي قد حل بمدينة الداخلة لفك جريمة القتل الغامضة التي عرفتها الداخلة قبل ايام والتي عجلت بتواجد والي الامن دخيسي للتسريع من عمليات البحث والتحري الدقيق للكشف عن الخيوط الكاملة وراء هذه الجريمة التي هزت الراي العام المحلي باقاليم جنوب البلاد.

وكان الوكيل العام بمحكمة الإستئناف بالعيون قد اصدر بلاغا اليوم الأربعاء يوضح من خلاله مستجدات جريمة القتل لأحد ضحايا الجريمة الشنعاء، فيما لازال البحث الامني جاريا للوصول إلى معطيات جديدة تفك لغزي الإختطاف في حق تاجر صحراوي وقتل مواطن اخر من اقاربه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى