فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة تترأس جلسة عمل مع أعضاء الفدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين

في إطار مقاربة تشاركية مع مهنيي قطاع العقار و من أجل ضمان الانتعاش المستدام و الفعال للأنشطة الاقتصادية ذات الصلة بهذا القطاع، ترأست  فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياس المدينة جلسة عمل مع أعضاء الفدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين، خصصت لمناقشة القضايا المتعلقة بقطاع السكن والتدابير الممكن اتخادها لدعم وتثمين نشاط القطاع حيث تمت مناقشة صيغ ومقترحات جديدة تهدف إلى وضع رؤية مشتركة ومندمجة لقطاع العقار بما يشجع على الاستثمار فيه، أخذا بعين الاعتبار السياق الخاص المرتبط بجائحة كوفيد19.
هذا وتجدر الإشارة إلى أن الاستثمار في قطاع العقار يشكل رافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، لما يضطلع به من أدوار في توفير السكن الكريم للأسر، خصوصا الأكثر هشاشة، وهو ما يتطلب تنفيذ رؤية مشتركة تؤسس لشراكة مواطنة بين وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة وجميع المهنيين في هذا القطاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى