مصادر : الجزائر “دور حتى تعيا ” وترجع للمغرب بخصوص أنبوب الغاز الجزائري المار من الأراضي المغربية ” التفرعين والزلط “

قالت مجموعة من المصادر أن الجزائر “دور حتى تعيا ” وترجع للمغرب بخصوص  أنبوب الغاز بين بني صاف الجزائرية وألمرية الإسبانية الذي لا يمكنه تعويضه بالأنبوب المغربي وهو ما جعل الرئيس  الجزائري عبد المجيد تبون يتدخل شخصيا لتبديد تخوفات إسبانيا من شتاء قاس.. ووعد بالوفاء للالتزامات الجزائرية تجاه أوربا.. ولو أدى به الأمر إلى استعمال السفن في تصدير الغاز وهو ما يعني تكاليف إضافية تخص النقل بالسفن، وأجور طواقم السفن، والنفط المخصص للنقل والزمن المهدور.. وبالتالي تقليص حيز الأرباح من مداخيل تصدير الغاز”.

الجزائر لن تستطيع إيجاد حل واقعي لتداعيات إغلاق الأنبوب المغربي حيث ستتقلص الصادرات الجزائرية من الغاز إلى اسبانيا بمقدار النصف دون إغفال مخاطر النقل عبر الأنبوب الجزائري على البيئة بالنظر إلى طول الأنبوب الذي يقارب طوله 210 كلم عبر البحر في حين لا يتجاوز 47 كلم عبر مضيق جبل طارق.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى