صباح مراكش

مراكش تحتضن ملتقى جهويا تحت شعار: “التوجيه التربوي دعامة أساسية لتعزيز التفوق الدراسي”

باستراتيجية تهدف إلى تعزيز التفوق الدراسي في الوسط المدرسي عامةً، وخاصةً بالنسبة لتلاميذ السنة الثانية من قسم الباكالوريا، تنظم جمعية التحدي للتربية والتكوين، بدعم من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، والفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بالمغرب، ملتقى جهويا تحت شعار: “التوجيه التربوي دعامة أساسية لتعزيز التفوق الدراسي”.

و تهدف هذه الفعالية التي ستنعقد أيام 26 و27 و28 أبريل الجاري بالقاعة المغطاة بن شقرون بمراكش، قرب الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، (تهدف) إلى تمكين تلاميذ السنة الختامية من سلك الباكالوريا وطلبة الجامعة في مراكش والجهة، من الإطلاع على افاق الدراسات العليا المتاحة لهم وشروط الولوج إلى المؤسسات والمدارس العليا بالمغرب والخارج، بالإضافة إلى الاستفادة من ورشات تكوينية متنوعة.

كما سيوفر الملتقى فرصة لتعزيز التواصل واللقاء بين تلاميذ المؤسسات التعليمية وأوليائهم، بالإضافة إلى تقديم خدمات متخصصة في مجال التوجيه التربوي والتفوق المدرسي.

بالإضافة إلى ذلك، سيشهد الملتقى مشاركة حوالي مائة رواق لمؤسسات ومدارس عليا بالمغرب والخارج، بالإضافة إلى تنظيم مقابلات فردية مع مختصين في مجال التوجيه التربوي والتفوق المدرسي لصالح تلاميذ الثانوي التأهيلي، وتقديم ندوات وعروض متنوعة حول سوق العمل بالمغرب.

Exit mobile version
التخطي إلى شريط الأدوات