عمالة الحوز توفر 13 فضاءا خاصا بعملية الذبح و تفتح المجازر الجماعية في وجه العموم مجانا

تواصل مصالح عمالة إقليم الحوز جهودها المبذولة في إطار الاستعدادات لعيد الأضحى المبارك 1445 هـ، بما في ذلك عقد اجتماعات مكثفة وتنظيم زيارات ميدانية متواصلة في إطار لجن تتبع مختلطة، لضمان استقبال هذا الحدث الديني في ظروف جيدة ومناسبة ترقى إلى مستوى تطلعات ساكنة الإقليم، لا سيما في المناطق المتضررة من الزلزال. 

واتخذت مصالح العمالة، في اجتماع برئاسة السلطة الاقليمية ، وبحضور جميع المسؤولين والمصالح المختصة، عددا من التدابير الاستباقية التي تهم بالأساس توفير 13 فضاءا خاصا بعملية الذبح، إلى جانب تنظيم الاستفادة المجانية من المجازر الجماعية التي فتحت في وجه عموم المواطنين الراغبين في الاستفادة من خدماتها، بغية ضمان مرور هذه العملية وفق تدابير تضع بعين الاعتبار الاحترام الصارم لشروط السلامة الصحية. 

وتشمل التدابير المتخذة أيضا تزويد المواطنين بالماء في جميع المناطق، وفي الفضاءات التي تأوي المتضررين من الزلزال بالخصوص، حيث تم توفير شاحنات صهريجية خاصة بالمياه اللازمة لتسهيل عمليات الذبح. علاوة على ذلك، تم وضع حاويات لجمع النفايات وتوفير مستلزمات ومواد التعقيم الفضاءات الخاصة بعملية الذبح. 

وعملت مصالح العمالة كذلك على تحسيس جميع المتدخلين في المجال بالتدابير الواجب اتخاذها في إطار ضمان سير العملية في الظروف الجيدة التي تليق بمستوى هذه المناسبة الكريمة، وبتطلعات المواطنين بالإقليم. 

وفي نفس السياق، تجندت مصالح الوقاية المدنية بالإقليم للحلول في عين المكان ضمانا للسير الآمن للعمليات المرتبطة بهذه المناسبة. 

وقد تعبأت جميع المصالح التابعة لعمالة إقليم الحوز، وبتنسيق تام مع جميع الأطراف المعنية، من أجل مواصلة تحسيس جميع الفاعلين لضمان تنفيذ التدابير الضرورية، والامتثال للشروط الصحية اللازمة لحسن سير الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى