عبدالرحيم واعمرو  الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بقلعة السراغنة : الجانب الاجتماعي و التعليمي من بين انشغالات الأمانة العامة للحزب بالإقليم

قال عبدالرحيم واعمرو  الأمين  الإقليمي للحزب بقلعة السراغنة في تصريح صحفي  إن الجانب الاجتماعي و الشأن التعليمي من بين القضايا التي تعد بمثابة محاور اشتغال أساسية بالنسبة للأمانة العامة الإقليمية بمعية عدد من أطر وإسهام تنظيمات الحزب. معربا عن فخره وتثمينه للنتائج التي تحققت في هذا الإطار، حيث تحظى عملية تقديم دروس الدعم والتقوية بإشادة التلاميذ والتلميذات وأولياء أمورهم لما لها من إيجابيات على تحصيلهم الدراسي.

جاء ذلك بمناسبة استكمال استكمال برنامجها الذي دأبت على تنظيمه في كل موسم دراسي، أطلقت الأمانة العامة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة، بإقليم قلعة السراغنة، عملية تقديم دروس الدعم والتقوية، التي يستفيد منها تلاميذ وتلميذات المستويات الإشهادية (الثالثة إعدادي، السنة أولى باكالوريا، السنة الثانية باكالوريا)، بمختلف التخصصات والمواد المندرجة في إطار المقرر الدراسي.

هذه العملية المفتوحة أمام جميع التلاميذ والتلميذات، والمنظمة بمقر الأمانة العامة الإقليمية للحزب بقلعة السراغنة، يجري تنظيمها بشكل يومي وإلى غاية نهاية الموسم الدراسي، ويؤطرها طاقم من الأساتذة المتطوعين من السلكين الثانوي والإعدادي.

Exit mobile version
التخطي إلى شريط الأدوات