سمير كودار عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة : سفاهة الإعلام الجزائري هي إعلان ضعف وهزيمة تجسد إفلاس حكام العسكر

ردا على ما أقدمت عليه قناة تلفزية جزائرية من تهجم على جلالة الملك محمد السادس نصره الله، أكد  سمير كودار عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة أن “سفاهة الإعلام الجزائري هي إعلان ضعف وهزيمة تجسد إفلاس حكام العسكر في دولة وشعب شقيق”.

وقال عضو المكتب السياسي في تدوينة له على حسابه الشخصي بمنصة التواصل الاجتماعي “الفايسبوك” إن المنجز الأهم الذي حققه المغرب يتمثل تأمين “اكتفائه الذاتي بخيراته البحرية والفلاحية والصناعية وطاقته الشمسية وسدوده المائية، ونال اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بكافة سيادته الترابية من طنجة إلى الكويرة”.

وأشار القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة إلى أن المغرب “وفر اللقاح المجاني لمواطنيه والمقيمين الأجانب به بمن فيهم الإخوة الجزائريين ضد فيروس كورونا، في مقابل بلد شقيق وعزيز حفدة الأمير عبد القادر يحكمهم العسكر ولا يستطيعون في 2021 شراء السردين الذي يباع عندهم ب 850 دينار جزائري ما يعادل 56 درهما مغربيا”.

 

Exit mobile version
التخطي إلى شريط الأدوات