توقيفات في حق لاعبي أندية الدرجتين الأولى والثانية

أصدرت لجنة التأديب التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قرار توقيف مجموعة من لاعبي البطولة الدرجتين الأولى والثانية، وكذا غرامات في حق مجموعة من الأندية من الدرجتين.

فعلى صعيد الدرجة الأولى، وضمن منافسات الجولة 21، جرى توقيف ميمون مفتاح الخير، مرافق فريق مولودية وجدة، مباراة واحدة، مع تغريمه 20 ألف درهم، عقب طرده في المباراة التي جمعت فريقه بالرجاء الرياضي، ومنير مكنية وكريم الهاني  لاعبا فريق أولمبيك اسفي، مباراة واحدة، بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بشباب المحمدية. بالمقابل فرضت اللجنة غرامة مالية تصل إلى 40 ألف درهم على أندية، الرجاء الرياضي، أولا لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بمولودية وجدة، وثانيا لاقتحام أحد جماهيره لأرضية الملعب خلال المباراة ذاتها، والمولودية الوجدية، المبلغ ذاته، لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بالرجاء الرياضي، أولمبيك أسفي مبلغ 50 ألف درهم، لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية مما أدى إلى توقيف المباراة التي جمعته بالوداد الرياضي لمدة 3 دقائق، وأولمبيك خريبكة مبلغ 40 ألف درهم، لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بنهضة بركان،

وفريق أولمبيك أسفي مبلغ 20 ألف درهم، لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بشباب المحمدية، ومولودية وجدة مبلغ 20 ألف درهم، لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته باتحاد طنجة، الذي عليه أداء المبلغ ذاته لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته ومولودية وجدة.

لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بفريق سريع واد زم، والدفاع الحسني الجديدي مبلغ 20 ألف درهم، لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بالمغرب الفاسي، الأخير المبلغ نفسه لاستعمال جماهيره للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعته بالدفاع الحسني الجديدي، وأخيرا فريق سريع واد زم مبلغ 2000 درهم، لحصوله على4 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق أولمبيك خريبكة

وعلى صعيد الدرجة الثانية، ضمن منافسات الجولة 26، فقد أصدرت اللجنة قرار التوقيف في حق فيفيان مابيدي، لاعب فريق شباب أطلس خنيفرة، لأربع مباريات اثنتان منها موقوفتا التنفيذ، مع تغريمه مبلغ 2250 درهما بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بالراسينغ الرياضي، ومعاد كلوس، لاعب فريق رجاء بني ملال، مباراة واحدة، بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بالاتحاد الزموري الخميسات، أما الغرامات فطالت فرق: الوداد الفاسي مبلغ 22 ألف و500درهما، والمغرب التطواني مبلغ 20 ألف و500درهما، لشجار مسؤوليه مع مسؤولي الوداد الفاسي بالمنصة الشرفية خلال نهاية المباراة التي جمعت بينهما، ثم رجاء بني ملال والزموري للخميسات مبلغ 15 ألف درهما، لاستعمال جماهيرهما للشهب الإصطناعية خلال المباراة التي جمعت الفريقين، شباب أطلس خنيفرة مبلغ 1500 درهما، لحصوله على5 إنذارات وطرد خلال المباراة التي جمعته والراك، ثم أولمبيك الدشيرة مبلغ 1500 درهما، لحصوله على5 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق سطاد المغربي، وأخيرا فريق الراسينغ الرياضي مبلغ 1500 درهم، لحصوله على4 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق شباب أطلس خنيفرة.

التخطي إلى شريط الأدوات