بلاغ توضيحي بخصوص مباراة الكوكب المراكشي والاتحاد الزموري للخميسات التي منعتها سلطات مراكش

توجه فريق الكوكب الرياضي المراكشي لكرة القدم، يوم الأحد 16 ماي 2021 نحو ملعب مراكش الكبير ، من أجل خوض مباراته أمام فريق اتحاد الزموري الخميسات لحساب الجولة 22 من البطولة الاحترافية القسم الثاني انوي ، المقرر انطلاقتها بداية من الساعة السابعة مساءا ، وفور وصول فريقنا للملعب قام الكاتب الاداري لفريقنا بملء ورقة المباراة ، كما أدلى بوثيقة نتائج تحاليل كوفيد ١٩الخاصة بلاعبي الكوكب والطاقم التقني والمرافقين وكذا 11 عضوا من المكتب المسير للفريق وذلك تماشيا مع البرتوكول الصحي المعتمد في هذا الصدد ودويات الجامعةالملكية المغربية لكرة القدم.
ومن جهته طالب السيد مندوب المباراة بوثيقة التحاليل المخبرية كوفيد ١٩ الخاصة بالفريق الزائر الإتحاد الزموري الخميسات ، ليتفاجأ الجميع بعدم توفر الفريق الضيف على وثيقة pcr ، لتتدخل السلطة المحلية بمراكش من أجل منع إقامة المباراة لعدم توصلها بالتحاليل الخاصة بفريق الإتحاد الزموري الخميسات احترامًا للتدابير الاحترازية المفروضة.
ورغم الحلول التي تقدم بها مندوب المباراة و مسؤولي فريق الاتحاد الزموري الخميسات بإقامة المباراة بالاستناد على التزام مكتوب يوقعه مسؤولي الفريقين ، الا أن مسؤولي الكوكب المراكشي رفضوا كل هذه الحلول التي لا تتماشى مع القوانين المنصوصة ولا مع التدابير الاحترازية ضد فيروس “كورونا” .
وبعد إجتماع مصغر للمصالح الأمنية والسلطة المحلية والمصالح الطبية وبعد مشاورة حكم المباراة السيد جمال بلبصيري ومندوبها تقرر منع إقامة المباراة لعدم ادلاء الفريق الزائر اتحاد الزموري الخميسات بنتائح اختبارات كوفيد 19 .
كما رفض أعضاء المكتب المسير للكوكب الرياضي المراكشي عدم إقرار عكس ذلك حيث طالب البعض بتفسير قرار الالغاء استنادًا لدواعي أمنية ، قبل أن يتفضل كل من حكم المباراة ومندوبها بتوضيح سبب الالغاء كتابيا حيث تم ادراجه بورقة المباراة ليتم نهائيا منع إجراء المباراة بسبب غياب تحاليل كوفيد الخاصة بفريق الإتحاد الزموري الخميسات وذلك بعد مضي أكثر من ساعة ونصف عن موعد بداية المباراة
واذ نشيد بمجهودات الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في شخص رئيسها السيد فوزي لقجع نحو تعزيز الاحتراف وتطوير الكرة الوطنية فإننا بنادي الكوكب المراكشي لكرة القدم، كلنا ثقة في الجامعة الوصية من أجل نصرة فريقنا واعلاء كلمة الحق استنادا لدوريات الجامعة في هذا الصدد تحت عدد n4439 و n0487 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى