المستشار البرلماني مولاي عبدالرحمان الوفا يسائل إلى السيد وزير الصحة والحماية الاجتماعية حول النقص الحاد للموارد البشرية بمستشفى شريفة بمنطقة سيدي يوسف بن علي بمدينة مراكش

وجه مولاي عبدالرحمان الوفا المستشار البرلماني عن حزب البام سؤالا كتابيا حول النقص الحاد للموارد البشرية بمستشفى شريفة بمنطقة سيدي يوسف بن علي بمدينة مراكش ؟هذهتفاصيله:
قبل حوالي سنة من الآن تعززت البنية التحتية الصحية بمدينة مراكش ، بافتتاح مستشفى
"شريفة" الواقع بمقاطعة سيدي يوسف بن علي. والذي أشرفت على إنجازه (مؤسسة جاسم
وحمد بن جاسم الخيرية القطرية)، في إطار الشراكة التي تجمع مجلس جهة مراكش – آسفي
بالمؤسسة، منذ سنة 2017، والذي يتكون من مجموعة من الأقسام (طواري ، عناية مركزة،
أمراض باطنية، فحص إشعاعي، مختبر للتحاليل الطبية، صيدلية..)، على عدة تخصصات، من
بينها، على الخصوص، طب النساء والتوليد، وطب الأطفال، والطب العام، والجراحة العامة،
غير أنه اليوم رغم كل المجهودات المبذولة من لدن مصالح وزارتكم الا أن هذه المؤسسة
الاستشفائية تعاني من نقص حاد في الموارد البشرية مع ما يعنيه ذلك من معاناة كبيرة
للمرتفقين خصوصا في منطقة ذات كثافة سكانية مهمة …

وتأسيسا عليه نسائلكم السيد الوزير المحترم عن التدابير و الإجراءات التي ستتخذها

وزارتكم في هذا الصدد ؟

 

Exit mobile version
التخطي إلى شريط الأدوات