rwp.ru viaeptv.com

الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب : والي جهة مراكش آسفي لم يتخد اجراءات حازمة لحد من الانتهاكات القانونية والممارسات غير المشروعة ” رسالة “

وجهت الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب رسالة إلى والي جهة مراكش آسفي هذه تفاصيلها :  ” في إطار تتبع الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب لشؤون القطاع في مختلف جهات المملكة الشريفة، تؤسفنا السيد الوالي المحترم، الوضعية التي آل إليها قطاعنا في جهة مراكش آسفي وعدم اتخاذكم لإجراءات حازمة لحد من الانتهاكات القانونية والممارسات غير المشروعة التي تضر بالنقل السياحي، كما يؤسفنا أشد الأسف عدم تفاعلكم مع أيا من المراسلات التي قدمتها الفيدرالية الجهوية للنقل السياحي بجهة مراكش آسفي والجمعية الجهوية لأرباب النقل السياحي بجهة مراكش آسفي، والتي طالبت بعقد اجتماع على مستوى ولاية الجهة لمناقشة المشاكل التي تلحق ضررا بالقطاع وعبره بالاقتصاد الوطني ككل.
وإننا إذ نلتمس منكم السيد الوالي تدارك الوضع وفتح باب الحوار مع ممثلي القطاع على مستوى الجهة قصد التعاون المشترك على حفظ المصلحة العامة، فإننا نبلغكم بما يلي:
⦁ في الوقت الذي يعد قطاع النقل السياحي قطاعا مهيكلا ويساهم في صناديق الدولة بأدائه للضرائب، وفي إنجاح الأوراش الملكية الهامة على رأسها ورش الحماية الصحية بأدائه للواجبات الاجتماعية لأجرائه، ويقدم خدمات رفيعة لزوار المغرب ولمواطني… الخ، فإنه لا يستفيد من أي خدمات تساهم في تنظيمه ومساعدته على تطوير وظيفته وتحسين صورة المغرب في الأسواق السياحية العالمية، فعلى سبيل المثال: لا يستفيد من مواقف ومراكن محترمة ومجانية في المطار ولا النقاط السياحية المهمة، وذلك في الوقت الذي يتم فتح الباب أمام قطاعات أخرى لخلق الفوضى في هذه النقاط الحساسة دون حسيب ولا رقيب.
⦁ مازلت جهة مراكش آسفي والتي تعد الجهة السياحية الأولى في المغرب، تعاني من استفحال ظاهرة النقل السري والنقل غير المرخص له، ولا تتخذ السلطات الولائية ولا الأمنية في الحد من الظاهرة التي تسيء إلى دولة القانون وتعرض الراكبين للخطر وتضر بقطاعات النقل المرخص لها والمنظمة.
⦁ توجد في مراكش نقاط سوداء تبيع جولات بيع الرحلات السياحية بشكل عشوائي ودون ترخيص وتتعامل بطريقة بدائية جدا تضر بصورة المغرب وتؤثر على المنافسة الشريفة كما تفوت على خزينة الدولة مبالغ مهمة، ناهيك عن استغلالها للملك العام بدون ترخيص… الخ.

وعليه، نلتمس منكم السيد الوالي المحترم التدخل بشكل عاجل ومستعجل لحل هذه المشاكل وإعلاء كلمة القانون فوق أي اعتبار آخر، ولعقد اجتماع في أسرع وقت ممكن لوضع النقاط على الحروف ولإبلاغكم بجميع التفاصيل والقضايا التي تلحق الضرر بقطاع النقل السياحي وبمدينة مراكش، وكذا بمقترحات الفيدرالية والجمعية في هذا الصدد. لا” 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى