غير مصنف مجتمع

12 سنة سجنا نافدا في حق توفيق بوعشرين مدير نشر جريدة أخبار اليوم والتهمة جنايات الاتجار بالبشر

 قضت اليوم الحمعة 9 نونبر هيئة الحكم ب 12 سنة سجنا نافداوغرامة مالية قيمتها ‌200 الف درهم في حق توفيق بوعشرين مدير نشر جريدة أخبار اليوم المتهم بارتكاب اعتداءات جنسية  ، وأوقف بوعشرين (49 عاما) في 23 فبراير الفائت في الدار البيضاء بمقرّ جريدة “أخبار اليوم” التي يتولى إدارتها، بناء على شكويين من امرأتين تتّهمانه بالاعتداء جنسياً عليهما.ووجّهت اليه اتهامات “بارتكاب جنايات الاتجار بالبشر” و”الاستغلال الجنسي” و”هتك عرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب والتحرش الجنسي” و”استعمال وسائل للتصوير والتسجيل”.وعرضت المحكمة على مدى أسابيع، في جلسات مغلقة، مقاطع من أصل 50 شريط فيديو أعلنت النيابة العامة ضبطها في مكتب بوعشرين لدى توقيفه وتعتبرها أدلة إدانته، في حين يقول هو إنّها “مفبركة”، معتبراً محاكمته “سياسية”.

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *