مجتمع

والدة ابراهيم الرميلي المستشار البرلماني السابق والقيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار بمراكش وقنصل ولة مالي في دمة الله

وافت المنية اليوم الأحد 21 يناير المنية الحاجة عائشة بوسكن والدة إبراهيم الرميلي المستشار البرلماني السابق والقيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار بمراكش ورئيس جمعية أرباب المطاعم التابعة للمجلس الجهوي للسياحة وعضو غرفة التجارة والصناعة والخدمات بمراكش وقنصل دولة مالي بمراكش ، وستتم مواراة جثمانها اليوم الأحد 21 يناير بمقبرة دوار العسكر لقديم بعد صلاة العصر التي ستقام بمسجد الحاج عمر بكاسطور ، وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم بتعازينا القلبية لابراهيم الرميلي وعائلته ،قال الله سبحانه: (كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلا مَتَاعُ الْغُرُورِ)، و كما قال الصابرون: (إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ)، وقد وعدهم الله على ذلك خيراً عظيماً، فقال: (أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ). وصح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه قال: (ما من عبد تصيبه مصيبة فيقول: إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم أجرني في مصيبتي وأخلفني خيراً منها، إلا آجره الله في مصيبته، وخلف له خيراً منها). فنسأل الله أن يجبر مصيبتكم جميعاً، وأن يحسن لكم الخلف، وأن يعوّضكم الصلاح والعاقبة الحميدة.

إ

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *