سياسة مجتمع

هاني فتح المستشار الجماعي عن حزب الأصالة والمعاصرة : بعد التراجع عن قرار عرض أرض “مارشي باب دكالة للبيع” على عمدة مراكش أن يعترف

قال هاني فتح الله، المستشار الجماعي عن حزب الأصالة والمعاصرة، ” إعلان العمدة  محمد العربي بلقايد  من حزب البيجيدي عن تراجعه وإلغاء الإعلان العمومي المتعلق ببيع العقار الذي كان عليه سوق الجملة للخضر و الفواكه بباب دكالة و يشهد على نفسه أن مدينة مراكش أكبر منه، وعليه ان يعترف بذلك للمراكشيين لأن الطريقة التي اتخد بها هذا القرار غريبة جدا و تبرز سياسة عدم الإشراك التي ينهجها إخوان بنكيران في تسيير و تدبير المدينة.

وأضاف فتح الله “كما يعلم الجميع أنه لأخد مثل هذه القرارات يجب على مدبري الشان المحلي استشارة عدة مصالح بالمجلس الجماعي كمدير المصالح بالمجلس الجماعي، ورئيس مصلحة أعمال المجلس، ورئيس مصلحة المنازعات والشؤون القانونية، ورئيس مصلحة الممتلكات الجماعية، ورئيس مصلحة التعمير، بالإضافة إلى نواب العمدة العشرة”.

وأشار المستشار “أن النائب عبد الرزاق جبور المنتمي هو الآخر لحزب العدالة والتنمية المكلف بالأسواق وبالممتلكات الجماعية اتخد هذا القرار الأحادي دون اللجوء الى عرضه و مناقشته و المصادقة عليه في احدى دورات المجلس الجماعي”، وزاد ” ما فجاءني كثيرا هو السيناريو الذي حرر به البيان حيث عرف العمدة ومكتبه كيف يتملصون من مسؤوليتهم ويعلقون شماعة خطئهم الجسيم على رئيس قسم الممتلكات الجماعية”

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *