المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للسياحة فيدراليات النقابات الديموقراطية: الإرهاب يضرب من جديد في بلادنا بتدبير من القوى الظلامية

في أجواء تخليد ذكرى استشهاد المناضل والقائد السياسي عمر بن جلون ، الإرهاب يضرب من جديد في بلادنا بتدبير من القوى الظلامية . 
تلقت النقابة الديمقراطية للسياحة بأسى وحزن شديدين اغتيال سائحتين أجنبيتين في عمل إجرامي غير مسبوق في المغرب من حيث الطريقة الوحشية التي نفذ بها . 
إن النقابة الديمقراطية للسياحة إذ تشدد على خطورة هذا العمل الإرهابي من الاستهداف و التوقيت تثمن الجهود الأمنية التي أسفرت عن توقيف المشتبه بهم تدعوا إلى مزيد  من اليقظة وتعبئة المواطنين السد الأول لتحصين المتهالكة وإعادة الاعتبار للفكر المتنور و التأسيس عليه لبناء صرح مجتمع منفتح ومتقدم .
إن النقابة الديمقراطية للسياحة إذ تعي أن عامل الفقر والتجهيل والتضييق على  العمل المدني والنقابي والسياسي واستمرار فعالية اللوبيات المناوئة للحرية والتقدم يمثل ملاذا آمنا اللإرهاب بما يعنيه ذللك من ضعف في انخراط عموم المواطنين في الشأن العام.
إننا في النقابة الديمقراطية للسياحة نعتبر أنه في الوقت الذي يبدل فيه المغرب معتبرا للإقلاع بالمجال السياحي على مختلف الأصعدة تجر هذه الأعمال الإرهابية ليس فقط إلى هد الاقتصاد الوطني بل إلى إحداث شرح في وحدة الأمة والتشكيك في قيم التسامح والاعتراف بالأخر التي تعد مفخرة الشعب المغربي .
لا يسعنا في نهاية إلا أن نتقدم بأحر التعازي إلى الشعبين الصديقين الدانماركي و النرويجي في هذا المصاب الجلل ونعاهدهم على أن نبقى أوفياء لروح المحبة والسلام التي تربطنا وإياهم كما نتقدم لعائلتي الضحيتين بأحر التعازي وأصدق المواساة . 
             ولروحهما الأمن والسلام 
                  المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للسياحة 
  فيدراليات النقابات الديموقراطية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.