مجتمع

مدرسة الشيماء الابتدائية بحي قشيش بمراكش : بعد هدم جدارها اصبحت عرضة للاقتحام من طرف المتشردين

مراكش: عبدالصادق مشموم
يعرف حي قشيش بتراب مقاطعة مراكش المدينة ،  حدثا يعد خطير هذه الايام يتجلى في اعادة بناء جدران مؤسسة الشيماء للتعليم الابتدائي . والغريب في أمر اعادة هاته الجدران ان الجهة التي تعيد بناءها ، اتممت الجدار الامامي لهاته المؤسسة . وتركت الجدار التي يؤدي لحي قشيش بعدما هدمته عن اخره . حيث اصبحت  حجرات واقسام الدراسة والمراحيض تظهر لساكنة  الحي ورواده . وكذلك التلميذات اللاوتي يظهرن وهن يلجن اقسامهن .وهن قاصرات . و علمنا ان الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش أسفي توصلت بخبر هذه المؤسسة والحالة التي اصبحت عليها . وحسب مصادر ان هذه المؤسسة ليلا تتحول الى ملاذ ومرتع لرواد حي قشيش ليلا . مما ينذر انها اصبحت مرتع للمشردين والمنحرفين . وهو ما يؤثر على الحي وساكنته ليلا . فهل يتدخل المدير الاقليمي للتربية والتكوين وباقي الجهات المسؤولة محليا .لان الأمر يتعلق بتلميذات قاصرات يدرسن بداخلها …؟ 
شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *