محمد إدموسى برلماني حزب الاستقلال بإقليم الحوز يثير معاناة ساكنة بعض المناطق من ضعف وتردي الخدمات الصحية

أكد محمد إدموسى، البرلماني عن حزب الاستقلال بإقليم الحوز معاناة ساكنة بعض المناطق من ضعف وتردي الخدمات الصحية جاء ذلك في سؤاله الى وزير الصحة خلال جلسة مجلس النواب مشيرا أيضا الى عدم إمكانية استفادة المرضى في بعض المركز بسبب غياب الموارد البشرية اللازمة من أطباء وممرضين وتجهيزات طبية وأدوية خاصة بالنسبة للفئات المعوزة.وفي تعقيبه تحدث ادموسى عن الوضعية الصحية لإقليم الحوز الذي يعاني بدوره من تدهور البنيات التحتية خاصة وأن بعض المراكز الصحية والمستوصفات التي تم تشييدها منذ مدة طويلة لازالت مغلقة نتيجة عدم توفر الأطباء ومساعديهم وغياب التجهيزات في ظل انتشار أمراض العيون والغدة الدرقية وغيرها، مشيرا أيضا الى غياب الاطر المتخصصة في المراكز التي تشتغل على قلتها وهو ما يحرم العديد من المرضى من حقهم في العلاج، مطالبا بالتدخل العاجل للرفع من عدد الاطر الطبية وتشغيل التجهيزات لإنصاف ساكنة إقليم الحوز.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.