” عين على مبدعي الجالية المغربية” الزجال خالد رزيق ل”صباح مراكش” : هذه حكاية تعاوني مع الفنان محمد الغاوي وحبي للوطن منبع إبداعاتي “فيديو”

محمد الحافظي: باريس
خالد رزيق زجال مغربي مقيم بفرنسا، إبن مدينة مكناس الغالية، من جيل الأسماء الجديدة التي تخطو بتباث في بحر الشعر الشعبي العامي،، إبداعاته تتميز بأشعار صادقة و بكلمات هادفة مستقاة من وحي المعيش اليومي و من الغربة التي حاول أن يوظفها كطاقة لإنتاج جميع إبداعاته، فهو الشاعر و الزجال و الفنان و الجمعوي و المهاجر المغرب الذي يحمل هم الوطن. صباح مراكش إلتقته بباريس و سألته عن غربته و زجله و إبداعاته :
ظهرتي باظهار التقى والصفا
بكلام مدربل لوث المكان
درتي حلقة وشهدتي هل العرفة
بلا حضورك وثقتي باللسان
على الكمرا غرتي بلهفة
آشداك ليها ياكحل الكدمان
ربي حطها فسما بنجوم ملفففة
منورة الطريق فالبراري لتيهان
المظلمين حاسدين ضوها ماضفا
على حق حافظها مولانا الرحمان
المتين ماتدوبو نار بحلفة
ولاناقد مخار مردوم الشفران
شحال من تقي رديتيني دفا
باش تخبي عيوبك ياشمتان
مول الكلام بريشتك التنفى
برزتي اسمك بلا حشمة يا العيان
فتحتي درعانك قلتي صدري دفا
كيف يمكن يتحضن نثين البيطان
تكتب بالعكر كلام بلا عفة
تشرب الخمر وانت فاتح القرآن
العاقل يستنكر يلعنها حرفة
السفيه يقول انت اعظم إنسان
اسرار الحصاير عند مولانا ماتخفى 
السوسة مخربة ولو تلمع السنان
لوثتي ناس الكرم والحفا 
تمدح النبي وتقرقب الكيسان
ماتواجه تضرب غير من القفا
على حق النعاج مايقارنو خرفان
كربتك بزواق فوق رفة
حشاها خاوي مايروي العطشان
جميلة فالمنظر بارزة مشرفة
تبهر الغافل يصبح دهلان
الراس الساقي مربوط بكرفة
قافل الهوى بالجود يبان
عند اهل الصفا منسية مطرفة
مابهرهم زواقها بسواد القطران
الخدع المكر النصيب بالزفة
هذا مانظرت في زمان الشمتان
الثوب لي مايستر كشفة
ارى ماتخدع ياغاضب الرحمان
المأصل نسبو من نسب الشرفا
والحرامي فخضتو من اهل الشيطان
أرى ياالشفيفير ماتتشفى
الذيب والثعلب ليهم انت نسبان
الحكام روى خذ منو غرفة
تعيش فهنا بنور الإيمان 
الشرجفا طعمو جيفة
مايتلدد خنزو غير الضربان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.