غير مصنف مجتمع

عون سلطة بساحة جامع لفنا بمراكش يكيل بمكيالين يتحرش بتاجر بممر البرانس ويفسر القانون على هواه ويهدد بسحب ترخيص قانوني ووكيل الملك يحيل الشكاية على الشرطة القضائية

وجه وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة مراكش شكاية مولاي الحسن تشتوكت نيابة عن المدني العواد صاحب المحل التجاري بباب أكناو مولاي رشيد بممر ” البرانس” بمراكش على المصلحة الولائية للشرطة القضائية قصد الاستماع إلى ” ط ن ” عون سلطة ” مقدم ” بالملحقة الإدارية جامع لفنا في شأن الشطط في استعمال السلطة، وحجز سلعة مرخصة مع مخزونها والابتزاز والتهديد .

كما وجه المشتكي في نفس السياق شكاية إلى كل من باشا منطقة جامع لفنا وقائدها ضد أعوان سلطة بالملحقة الإدارية الباهية في شأن الشطط في استعمال السلطة وحجز سلعة مرخصة مع مخزونها .

ووصف المشتكي ما يعيشه ب ” الحكرة ” الواضحة من طرف عون السلطة المذكور الذي يكيل بمكيالين، والذي أقدم يوم 2019/04/03 على حجز واجهة ” فترينا ” في ملكية المشتكي، والتحفظ عليها إلى غاية 2019/08/01 ولما تمكن المشتكي من الحصول على رخصة الاستغلال أدلى بها لدى الملحقة الإدارية جامع لفنا، وفعلا استرجع الواجهة ” الفترينا” وظل يستغل المكان المرخص له به عن طريق طاولات مخصصة لعرض السلع في إطار القانون، واحترام الحيز المرخص به، إلا أنه يوم 2019/09/03 فوجئ بعون السلطة المقدم المشتكى به يحل بمتجره ويشرع في تهديده بكونه سيعمل على نزع وإلغاء الترخيص الذي حصل عليه في استهداف واضح للمشتكي دون غيره من التجار الآخرين رغم شغلهم لمساحات تفوق ما يشغله المشتكى به .

ورغم ذلك عاود المشتكى به العملية يوم 2019/09/06 حوالي التاسعة صباحا فقام بحجز سلعة المشتكى به، والتي يعرضها بواسطة طاولة كبيرة عبارة عن ملابس رياضية وجوارب وأحزمة مع المخزون الذي كان مودعا بحقيبة الطاولة وقد شرع في العبث بالسلعة ورميها بشكل عشوائي دون الحرص على سلامتها وإلقائها فوق عربات مجرورة، وأخدها معهم إلى مقر المقاطعة الأمر الذي كان وراء أضرار واضحة بالسلعة من شدة العبث والمقدر ثمنها ب 58.000.00 درهم أمام هذا الوضع التمس المشتكي إيقاف الاعتداء عليه عبر الابتزاز واستغلال النفوذ من طرف رجل السلطة المذكور .

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *