مجتمع

عمالة إقليم الصويرة تقوم باقتناء حافلتين من الحجم الصغير لضمان وتسهيل نقل مرضى القصور الكلوي على مستوى الإقليم

قامت عمالة إقليم الصويرة باقتناء حافلتين من الحجم الصغير، لضمان وتسهيل نقل مرضى القصور الكلوي على مستوى الإقليم، وذلك في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وقد تم اقتناء هاتين الحافلتين ، وفقا لتوجيهات عامل الإقليم ، عادل المالكي، بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، وشراكة مع جمعية سيدي مغدول لدعم مرضى القصور الكلوي في الصويرة، وذلك بهدف تحسين خدمات الرعاية الصحية ومساعدة هذه الفئة الاجتماعية في أوضاع هشة.

ورصد لهذه العملية ، التي تندرج في اطار الإجراءات الإنسانية والتضامنية التي تقوم بها سلطات الإقليم لمساعدة الأشخاص في وضعية هشاشة، غلاف مالي يفوق 700 ألف درهم.

كما تأتي في أعقاب الجهود المستمرة المبذولة على مستوى الإقليم لتسهيل النقل المجاني للأشخاص المصابين بالقصور الكلوي من بعض الجماعات التابعة للإقليم إلى مركز تصفية الكلى في الصويرة.

وتم أمس الثلاثاء تسليم هاتين الحافلتين بسعة 12 مقعدا لكل منهما ،إلى السلطات الإقليمية ، حيث ستعملان على مستوى الجماعتين القرويتين التابعتين للنفوذ الترابي للإقليم الحنشان وتمنار.

كما ستمكن هذه العملية ، من نقل المرضى ، في وضعية خطيرة ، من منازلهم إلى مركز تصفية الكلى في الصويرة ، وبالتالي تخفيف معاناة المرضى الذين يعانون من هذا المرض المزمن ، والذين يضطرون إلى استخدام وسائل النقل العمومية ، في كل مرة في رحلاتهم من أجل متابعة علاجاتهم.

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *