عبدالإله التهاني: تقديم عمل “صنعة الكاتب” حول الروائي محمد زفزاف استعادة للذاكرة الثقافية المغربية المعاصرة” فيديو”

اعتبر عبد الإله التهاني المدير بالنيابة للمكتبة الوطنية للمملكة المغربية، أن تقديم كتاب “صنعة الكاتب” بالمكتبة الوطنية ،اليوم الجمعة، حول الروائي محمد زفزاف هو استعادة للذاكرة الثقافية المغربية المعاصرة، ومناسبة يستحضر فيها عدد من الكتاب والروائيين وأصدقاء ومعارف الراحل مسيرته وإبداعاته ويسلطون الضوء عليها كل من زاويته، سواء تعلق الأمر بجميع أعماله القصصية أو رواياته التي دأب على نشرها طيلة 35 سنة منذ نهاية الستينات إلى غاية الالفية الثانية.

وأوضح عبد الإله التهاني في تصريح ل”برلمان.كوم”، أن الكتاب يضم مقالات وأبحاث ودراسات في المسار الأدبي والحياتي للراحل محمد زفزاف وهي بأقلام وجوه فكرية وثقافية مغربية، عرفت بتتبعها للانتاج الأدبي للمرحوم. بالإضافة إلى معرفتها به عن قرب طيلة عقود من الزمن .

وشدد التهاني على أن كتاب “صنعة كتاب” حول الراحل الذي سيصبح متوفرا داخل أروقة المكتبة الوطنية، سيتيح للباحثين في الثقافة المغربية المعاصرة خاصة في الشق الأدبي التعرف عل أكبر كاتب مغربي في الرواية والقصة القصيرة للوقوف على جوانب أضاءها الباحثون والنقاذ الذين ساهموا في تأليف هذا الكتاب.

يذكر أن المكتبة الوطنية للمملكة المغربية بالرباط، نظمت لقاءً أدبيا ونقديا، اليوم الجمعة، استحضارا لذكرى وإبداعات القاص والروائي المغربي الراحل محمد زفزاف.

اللقاء كان مناسبة لتقديم كتاب ” محمد زفزاف، صنعة الكاتب”، الذي أشرف الكاتب أحمد المديني على إعداده و ساهم فيه مجموعة من الأدباء والباحثين، مغاربة ومشارقة، إحياء لذكرى زفزاف وتخليدا لإبداعاته.

وشارك في لقاء الاحتفاء بروح الكاتب محمد زفزاف وأعماله، الأساتذة: عبد الحميد عقار، أحمد بوزفور، فاطمة كدو، محمد الداهي، عبد الفتاح الحجمري، وأحمد المديني.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.