سلسلة ” حي البهجة” بالقناة الثانية ابتدال يقدم اللكنة المراكشية في أقبح الصور أمام أعين ممثلين مراكشيي المولد والإقامة

التقى أمس الجمعة 18 ماي أولى أيام رمضان  جمهور القناة الثانية،مع سلسلة “حي البهجة”، وقت الافطار  قالوا إنها قصة كوميدية، أبطالها عائلات مراكشية تلقت عرضا لشراء منازلها مقابل مبلغ مالي ضخم.ويشارك في سلسلة “حي البهجة” كل من عبد الله فركوس، وعزيز حطاب، وفضيلة بنموسى، ومحمد الخياري، وسكينة درابيل، ونزهة صادق، وعبد الصمد مفتاح الخير، وليلى الحديوي، وجميلة الهوني، إضافة إلى سعيد أيت باجة، ومونية ماكري، وعبد الصمد الغرفي، وعدنان محيجدة، وأحمد ناجي.وتحكي سلسلة “حي البهجة” قصة عائلات مراكشية، تعيش في هدوء تام داخل أحد أحياء المدينة القديمة، لكن حياة هذه الأسر ستنقلب رأسا على عقب، بعد أن اقترح عليهم منعش عقاري شراء منازلهم مقابل مبالغ مالية مغرية.

وعكس ماكان منتظرا ظهرت أول حلقة تجمع بين الابتدال والقبح في تقديم اللكنة المراكشية التي جعلتها الممثلة مونية ماكري من خلال تشخيصها مقرونة بمصطلحات الإجرام والكلام السوقي الذي يلج البيوت دون استئدان لإزعاج العائلات والأسر، وانتظر جمهور القناة الثانية خاصة المراكشيون أن تكون السلسلة التي تحمل عنوان “حي البهجة” مرآة حقيقية لمدينة تعتبر واجهة العالم إلا أن الحلقة الأولى حملت الكثير من القبح والحوار المبتدل المسيء للكنة المراكشية .في انتظار الحلقات الموالية .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.