مجتمع

رضوان برادة عضو مجلس مقاطعة مراكش المدينة يشكو يونس بنسليمان رئيس المقاطعة إلى والي ولاية جهة مراكش … ” شكاية “

وجه رضوان برادة المستشار بمجلس مقاطعة مراكش المدينة شكاية إلى والي مراكش هذه تفاصيلها :

” إنه لشرف عظيم لي أن أراسلكم سيدي الوالي وأستحضر في مراسلتي مقتطف من نص الخطاب الملكي السامي  بمناسبة افتتاح البرلمان بتاريخ 14.10.2016.

 « […] ومن غير المقبول ، أن لا تجيب الإدارة على شكايات وتساؤلات الناس وكأن المواطن لا يساوي شيئا ، أو أنه مجرد جزء بسيط من المنظر العام لفضاء الإدارة. فبدون المواطن لن تكون هناك إدارة. ومن حقه أن يتلقى جوابا عن رسائله، وحلولا لمشاكله، المعروضة عليها. وهي ملزمة بأن تفسر الأشياء للناس وأن تبرر قراراتها التي يجب أن تتخذ بناء على القانون […] ».

سيدي الوالي شكايتي تتلخص كالتالي: إنه بتاريخ 06 غشت 2019 توجهت إلى مقاطعة مراكش المدينة قصد وضع مراسلة موجهة إلى  السيد يونس بنسليمان رئيس مقاطعة مراكش المدينة الذي بدوره يشغل منصب نائب برلماني و كان حاضرا في قبة البرلمان خلال إلقاء الخطاب السامي لصاحب السمو الملكي نصره الله, مراسلتي كانت جواب عن مراسلة تلقيتها من السيد الرئيس تحت عدد 4429 بتاريخ 5 غشت 2019 و التي ستجدون نسخة منها في المرفقات، مضمون مراسلتي هو طلب إمدادي بالوثائق والمحاضر التي بموجبها أستطيع إنجاز ملف حصيلة عمل المقاطعة وكذا المشاريع المنجزة داخل تراب المدينة العتيقة بطلب من الرئيس كوني رئيس لجنة التواصل والإعلام، غير أنني أفاجأ برفض موظفي مكتب الضبط تسلم مراسلتي، بعدها توجهت  إلى مدير المصلحة المعنية و الذي رفض بدوره تسلم رسالتي معللا رفضه بأنه تلقى أوامر من المكتب المسير بعدم قبول أي مراسلة من طرف  المستشار رضوان برادة.

لهذا السبب توجهت لسيادتكم قصد النظر في هذا الحدث الذي اعتبره بالمرتبة الأولى مخالف لجميع المجهودات السامية  والجبارة التي يقوم بها و يوصي بها صاحب الجلالة في خطاباته السامية قصد الرقي بمملكتنا إلى أعلى مستوى, و بالمرتبة الثانية اعتبره اضطهاد لحقوقي و حرياتي بل بالأحرى جزر للحريات العامة.

         سيدي الوالي لقد تلقيت من رئيس مقاطعة مراكش المدينة و مند سنة 2016 ما يكفي من الظلم و التنكيل و جزر للحقوق  و التحريض و كذا التشهير , لدا التجأت إلى سيادتكم طالبا منكم القيام بما تستدعيه هذه الحالة سواء في حقي أو في حق السيد رئيس مقاطعة مراكش المدينة , وفي انتظار جوابكم تقبلوا سيدي فائق الاحترام و التقدير , و عيدكم مبارك سعيد.

  • المرفقات: نسخة من المراسلة عدد 4429 بتاريخ 5 غشت 2019.

برادة رضوان

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *