رشيد إداودي اللاعب السابق للكوكب المراكشي من النجوم المساندين في مباراة شباب الريف الحسيمي ” حضر للملعب الكبير رفقة عائلته”

عاش الملعب الكبير بمراكش أمس الأحد 14 ماي أجواءا استثنائيا بمناسبة مباراة الكوكب المراكشي وشباب الريف الحسيمي بمناسبة الدورة ماقبل الأخيرة للبطولة الاحترافية والتي انتهت بانتصار صعب للفريق المراكشي،  وخلال هذه المباراة حضرت مجموعة من الفعاليات المراكشية ومن بينها اللاعبون السابقون “صباح مراكش” التقت المدافع رشيد إداودي رفقة أفراد من عائلته جاءوا لمساندة الفريق المراكشي ، رشيد إداودي بالإضافة إلى أخلاقه العالية برز كثيرا في الدفاع الأيسر رفقة الكوكب الذي فاز معه بمجموعة من الألقاب، كما ساهم في إحراز كأس فلسطين الذي نظم بدولة العراق ولعب ضمن صفوف المنتخب المغربي للشبان عام 1989 ولعب بمنتخب الكبار في عدة مناسبات .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.