“هاعلاش” و” كيفاش” نجحت الدورة الثانية للأبواب المفتوحة للإدارة العامة للأمن الوطني التي احتضنتها مراكش

ماحققته الدورة الثانية للأبواب المفتوحة للإدارة العامة للأمن الوطني المنظمة مؤخرا بمنطقة باب الجديد بمدينة مراكش، والتي احتضنتها ولاية أمن مراكش ” ماحققته” من نجاح جعلت المتتبعين لمختلف الأنشطة والمواعيد الوطنية والدولية التي تعرفها المدينة الحمراء يصنفونها من بين أنجح ماعرفته المدينة ، لا من حيث مستوى التنظيم ولا كدا الإقبال،  إذ على مدى خمسة أيام استمتع المراكشيون وزوار المدينة بأروقة المعرض، وكانوا وجها لوجه مع مختلف المصالح الأمنية، وما جعل ضمانة الجودة حاضرة في هذه الموعد ما عاشه المسؤولون الأمنيون بولاية أمن مراكش، وعلى رأسهم الوالي العلوة ونوابه والساهرين على الدورة من توثر كبير بسبب حرصهم الكبير، ومخافة ضياع كل المجهودات التي بدلت …

وبين هذا وذاك سجلت المشاركة الفعالة لمختلف المصالح الأمنية التي تفاعلت مع زوار المعرض الذي حقق نجاحا كبيرا بفضل انخراط مجموعة من الجهات سواء الرسمية أو المجتمع المدني، وكدا الجمعيات المهنية وهو ما جعل الدورة تكسب طابع الجودة وبامتياز في انتظار فعاليات النسخة الثالثة .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.