حزب العدالة والتنمية بمراكش يعقد مؤتمره الإقليمي بدون جلسة افتتاحية هل هي تقية أم تعتيم ؟

عقد بالأمس الأحد 8 يوليوز حزب العدالة والتنمية بمراكش مؤتمره الإقليمي حيث فوجئ الإعلام المحلي والمتتبعون للشأن السياسي، وحتى الأحزاب الحليفة والمعارضة لحزب المصباح بغياب الجلسة الافتتاحية التي عادة ماتشكل تقليدا لكل الأحزاب السياسية بالمملكة من خلال عقد الجلسة الافتتاحية التي يعلن خلالها الحزب عن مواقفه بحضور حلفائه ومدعويه ورجال الإعلام إلا أن الذي حدث بمراكش مخالفا لهذا التقليد والعرف وتساءل عديدون عن الوضع هل هو تقية أم تعتيم إعلامي ؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.