بلاغ الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بخصوص سفريات مونديال روسيا 2018 ” هؤلاء هم لعرضنا عليهم “

فورونيج – 17 يونيو 2018 /على إثر ما روج له أحد المواقع الإلكترونية على أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم كانت قد تكلفت بدعوة مجموعة من البرلمانيين المغاربة للسفر إلى روسيا من أجل متابعة أطوار نهائيات كاس العالم، تنفي الجامعة في هذا الصدد نفيا قاطعا هذه الاخبار وتشجب بقوة محتوى هذا المقال. 

وتعلن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن ما جاء في المقال الآنف ذكره عار من الصحة، وتؤكد للرأي العام الوطني أنها وجهت الدعوة لأسرة كرة القدم الوطنية فقط، والممثلة بأعضاء المكتب المديري للجامعة، أعضاء المكتب المديري للعصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية، رؤساء أندية البطولة الوطنية الإحترافية بقسميها الأول والثاني، أعضاء المكتب المديري للعصبة الوطنية لكرة القدم هواة ورؤساء العصب الجهوية، فضلا عن اللاعبين المغاربة الحاصلين على الكرة الذهبية الافريقية، هذا إلى جانب 45 رياضيا من الاولمبياد الخاص المغربي، وذلك لحضور مباريات المنتخب الوطني برسم نهائيات كاس العالم المقامة حاليا بروسيا.

وتهيب الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بكافة وسائل الإعلام، أن تتحرى الدقة في مثل هذه الأخبار التي لا تستند إلى أية أدلة دامغة، وتسيء إلى سمعة كرة القدم المغربية ومسيريها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.