سياسة

بعدما “جبدوا المراكشييبن معاه لحبل ” وأخشيشن يقترب من الأمانة العامة هاذا مادعا له حكيم بنشماس الأمين العام لحزب البام

بعدما “جبدوا معاه لحبل ” المراشيون بقيادة أحمد أخشيشن رئيس مجلس جهة مراكش آـسفي ورئيس المجلس الفيدرالي للحزب أكد حكيم بن شماش، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أن الدورة الرابعة والعشرين للمجلس الوطني للبام، المنعقدة اليوم الأحد 5 ماي 2019 بمدينة سلا، دورة مهمة وحاسمة بالنظر إلى الظرفية الدقيقة التي يمر بها الحزب في الفترة الأخيرة، حيث دعا، في هذا السياق، أعضاء المجلس الوطني إلى ترجيح كفة العقل وصوت الحكمة وأن يستجمعوا طاقاتهم وتسخيرها في خدمة هدف واحد، وهو تقوية الحزب ليؤدي الأدوار المنوطة به خدمة لانتظارات المواطنين وتماشيا مع الرهانات المطروحة على بلادنا.

إلى ذلك وصف المتتبعون لحزب البام أن أحمد أخشيشن أضحى قريبا من قيادة الحزب في ظل التراجع الكبير الذي يعيشه حزب التراكتور والقرارات التي وصفت بالمتسرعة التي كان قد اتخدها بنشماس في حق قياديي الحزب بجهة مراكش ” أخشيشن، كودار، الباكوري وبنطالب ” .

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *