النقابة الوطنية للصحافة المغربية: قناة الرياضية والعقد الجديد الذي تقترحه مديرية الموارد البشرية بالشركة ” بلاغ”

بناءاً على التقارير التي توصلت بها تنسيقية النقابة الوطنية للصحافة المغربية، في الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، من لجنتها النقابية بقناة “الرياضية”، التي عبرت عن رفضها لما يروج بخصوص العقد الجديد، الذي تقترحه مديرية الموارد البشرية بالشركة، والقاضي باقتراح أجر شهري يوازي الشهادة المحصل عليها قبل توقيع العقد مع الشركة، وهو الشيء الذي سيؤثر على جل مكتسبات العاملين بالرياضية ويقضي على حلم تحسين الأجر والترقية، في حالة عدم توقيع هذا العقد. وقد أجرت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، اتصالاتها مع الإدارة العامة للشركة، قصد مناقشة هذا المقترح، المرفوض، حيث أنه لا يمكن بأي حال من الأحوال التراجع عن المكتسبات، كما ينص على ذلك قانون الشغل.وستواصل النقابة تحركها على هذا المستوى، قصد الوقوف في وجه محاولة التراجع عن المكتسبات، مع العمل على تسوية الوضعية التعاقديّة للعاملين في القناة الرياضية، دون التفريط في حقوقهم.كما عبرت اللجنة الرياضية عن استنكارها المتعلق بالتحول المفاجئ للعاملين في القناة، دون مراعاة لمجموعة من المشاكل التي قد يعانيها العاملون جراء هذا التغيير، وهو الأمر الذي يؤكد ضرورة الحوار في كل الخطوات التي تقدم عليها الإدارة، احتراما لحقوق العاملين ولأوضاعهم المادية والمعنوية.وستوافي النقابة العاملين بقناة “الرياضية”، بكل المعطيات حول تطورات موضوع مقترح التعاقد، وما توصلت إليه مع إدارة الشركة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.