المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش تضح حدا لنشاط عصابة إجرامية في مجال الاتّجار في المخدرات الصلبة

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، نهاية الأسبوع المنصرم، من وضح حدّ لنشاط عصابة إجرامية تنشط في مجال الاتّجار في المخدرات الصلبة.

وترجع وقائع هذه القضية إلى إيقاف أحد أفراد العصابة الذي يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني، متحوّزا بتسع لفافات من مخدر الكوكايين ومبلغ مالي متحصل من نشاط الترويج رفقة امرأة،حيث مكن البحث التكميلي من الوصول إلى المزود الرئيسي والذي يشكل بدوره مذكرة بحث على الصعيد الوطني من أجل نفس الجنحة على مستوى أبواب جليز.

من خلال تعميق البحث المنجز في القضية تحث إشراف النيابة العامة المختصة، تمكنت الفرقة المختصة من إيقاف شخص رابع ضمن نفس الشبكة الاجرامية، يشكل كذلك موضوع مذكرة بحث من أجل الاتجار في المخدرات القوية وأقراص الإكستازي، ليتم وضع الجميع بمن فيهم المرأة المذكورة تحت الحراسة النظرية قبل تقديمهم أمام أنظار العدالة من أجل الاتجار في المخدرات الصلبة والعلاقة الجنسية غير الشرعية. فيما يبقى البحث متواصلا من اجل الوصول لأشخاص آخرين يحتمل تورطهم في سياق نفس الفعل الجرمي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.