المراكشي عبداللطيف أبدوح يقود بعثة الاتحاد الافريقي لمراقبة انتخابات دولة مدغشقر التي انطلقت اليوم وهذا ما رصدته البعثة

انطلقت اليوم7نونبر2018  عملية الاقتراع الانتخابات الرئاسية بجمهورية مدغشقر التي يتنافس فيها 37 مرشحا من بينهم اربعة رؤساء ،وقد انطلق الفريق الاول  لبعتة  الاتحاد  الافريقي لمراقبي الانتخابات الرأسية بمدينة انتنانرفو antananarivo  عاصمة جمهورية مدغشقر و الذي يشرف عليه برلماني الاتحاد الافريقي عبداللطيف ابدوح مند الساعة الخامسة والنصف صباحا بمركز الإنتخابات ، حيت تمث مراقبة  اجراءات الاعداد،  و توفر الوسائل اللوجستيكية،  و الشروط القانونية لمشروع في عملية الاقتراع في الساعة السادسة صباحا ثم بعد ذالك مواصلة المراقبة عن طريق جولة همت خمسة عشر مركزا للتصويت بمختلف 
مقاطعات العاصمة antananarivo  انتناناريفو لتتم العودة  الى المركز الاول الذي تم  به الوقوف على الانطلاق فى الصباح  لحضور عمليات الفرز و اعدا المحاضر، وعرفت عمليات التصويت إقبالا متوسطا.أما مندوبي  المرشحين  36 والذي لايتجاوز اربعة مندوبين في احسن الاحوال وقد لوحظ  حضور مكثف لمندوبي مرشح T G V   و TIM  كما لاحظنا ان بعض المواطنون لايجدون أسماءهم في قواءم المسجلين، وبذالك لايسمح لهم بالتصويت ويشترط في المصوتين الادلاء ببطاقة الهوية و بطاقة الناخب وان يكون مسجلا في لوائح  الانتخابات 
كل مكتب التصويت يضم7OO مسجل على الاكتر
كل مكتب يضم رئيس المكتب ونائب و مقرر وعضوين
اغلب اعضاء مكتب التصويت و المندوبين نساء 
عملية التصويت تسير بشكل عادي جدا
التعزيزات الامنية توجد خارج مراكز التصوبت
التصويت بالورقة الفربدة
معزل واحد في كل مكتب التصويت ضمان سرية التصويت مضمونة،
المصوتون منضمين في صفوف الهدوء والاحترام ساءد بين الجميع
لم نسجل اي خرق لمحاولة الدعاية او ارتداء قمصان المرشحين
القانون التنظيمي للانتخابات جعل يوما فاصلا بين مرحلة الدعاية الانتخابية و يوم الاقتراع .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.