فن

المديرية الجهوية للثقافة بمراكش تحي جسر التواصل التربوي بين “عمي ادريس” والناشئة من الأطفال

احتفاءا باليوم العالمي للمسرح وتثمينا لتجربة مسرح العرائس وأدوارها التربوية والتثقيفية في صفوف الناشئة من الأطفال، تنظم المديرية الجهوية للثقافة والاتصال –قطاع الثقافة- بمراكش أسفي أياما ثقافية وفنية موازاة مع الاحتفال الأممي بأب الفنون، وفي هذا الإطار تمت برمجة عروض مسرحية للفنان  “ادريس كريمي” المعروف بلقب “عمي إدريس” بكل بمؤسسة دار الطفل بباب اغمات بمراكش يوم السبت 30 مارس ويوم الأحد 31 من الشهر ذاته بمدينة الصويرة. 

ويعد الفنان “ادريس كريمي” الملقب ب”عمي ادريس” من الشخصيات المسرحية الرائدة التي طبعت مخيال ناشئة أطفال جيل الثمانينات من القرن الماضي بطابع خاص من خلال مجموعة من الأعمال الفنية والبرامج الغنائية أشهرها سلسلة “عمي ادريس” بالإضافة إلى مسرحيات “الامتحان” “قاضي الأطفال” “السوق” “سيارة أبي” “طبيب الموسيقى” “بابا تقلق” .. حيث ساهمت هذه الأعمال الفنية التي تندرج في مجال مسرح الطفل في ترسيخ مجموعة من القيم التربوية وتنشئة الطفولة المغربية على أسس التفكير الإيجابي الخلاق وترسيخ قيم المواطنة، وتسعى المديرية الجهوية للثقافة والاتصال –قطاع الثقافة- مراكش أسفي من خلال هذه العروض الفنية إلى إعادة الاعتبار للتجربة الإبداعية لشخصية “عمي ادريس” المخضرمة وإرساء جسر جديد لتواصلها التربوي مع الناشئة الحالية من الأطفال تشجيعا لمسرح الأطفال وتثمينا للمبادرات الإبداعية الخلاقة.

 

 

 

 

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *