سياسة

المتابعة في حالة سراح وإغلاق الحدود في وجه عضو بمجلس جماعة تامزوزت وعضو المجلس الاقليمي الحوز بعد شكاية من البرلماني إدموسى

قالت مصادر مطلعة ل ” صباح مراكش” أن ” إ ب ” العضو بالمجلس الجماعي لتمزوزت و المجلس الإقليمي للحوز  قد تمت متابعته في حالة سراح بكفالة قدرها ثلاثون ألف درهم، يوم الخميس المنصرم، بعد أسابيع من قبوعه بسجن الأوداية، بعد التحقيق معه، إثر الدعوى التي رفعها ضده رئيس جماعة تمزوزت و البرلماني محمد إدموسى، يتهمه من خلالها بتزوير دعوة حضور إحدى دورات المجلس، و إضافته نقطة لم تكن ضمن جدول الأعمال.كما تم إغلاق الحدود المغربية في حقه، و إخضاعه للمراقبة القضائية مرة كل أسبوع لدى الدرك الملكي بسيدي عبد الله غياث.

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *