الكوكب المراكشي … الانتدابات المقلقة : وضع ينبئ بنفس معاناة المواسم الثلاث الأخيرة

من يتابع مايجري في الكوكب المراكشي مع نهاية الموسم الرياضي الأخير تحصل لديه قناعة كبيرة أن الفريق لم يستفد من سيناريوهات معاناة المواسم الثلاث الأخيرة ..  تعاقدات مقلقة وانتدابات تغيب عنها الواقعية ، بعدما تأكد وبالملوس أن 80 في المائة من التركيبة البشرية للفريق غير صالحة لحمل قميص الكوكب، ومنها لاعبون ليست لديهم مكانة بالقسم الاحترافي، وبين هذا وذاك تعاقد الفريق مع ياسين الجارسي ظهير أيسر سابق لشباب اطلس خنيفرة وكذلك لاعب خط الوسط رضا الزهراوي من فريق اتحاد الزموري للخميسات،والمدافع سفيان زكرياء قادما من فريق غزالة سوس, لموسمين بحضور رئيس الفريق محسن مربوح والمدرب فوزي جمال ومساعده كمال الصالحي .وكان المهاجم محمد أنس التكناوتي قد وقع  في كشوفات فريق الكوكب المراكشي بعقد يمتد لثلاث مواسم  فهل يتحمل المدرب مسؤولية ذلك؟ أم سيفاجئنا بسابقيه يشتكي من غياب التركيبة البشرية القادرة على تحقيق طموحات الجماهير المراكشية …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.