رياضة

” الغالب الله” بعد استفادة منتخب يضحك على دقون المغاربة من ملعب الحارثي فعاليات تدعو الكوكب والفرق المراكشية للالتجاء إلى المحكمة الإدارية

أثار تمكين المنتخب الوطني المغربي الذي لم ترى معه الجماهير المغربية سوى خيبات الأمل والنتائج السلبية ” منتخب حدو البنين” من الاستفادة من التداريب بملعب الحارثي بمراكش موجة سخط عارمة وصفت ب ” الحكرة” و ” اللامبلاة” التي تواجه بها سلطات مراكش الكوكب المراكشي والفرق المراكشية،  وضع جعل فعاليات المدينة تطالب بضرورة التوجه إلى المحكمة الإدارية للكشف عن سبب حرمان الفرق المراكشية من ملعب الحارثي الذي صرفت عليه أموال طائلة خصصت لساكنة المدينة، وليس للمنتخب الوطني الذي فقد فيه المغاربة كل الثقة من أجل حصد اللقب ” منتخب حدو البنين” وهدر المال العام كان الأولى والأجدر استغلاله في التكوين وتقوية البنيات التحتية.

 

وكانت الفرق المراكشية قد طالبت في مناسبات عديدة  الاستفادة من ملعب الحارثي الذي شكل إغلاقه في وجه الفريق الأول بالمدينة من الأسباب التي عجلت باندحاره،  ورغم النداءات والطلبات الرسمية والغير الرسمية ونداءات الجماهير المراكشية لم تلتفت سلطات مراكش لكل هذا،  وظل ملعب الحارثي مغلقا في وجه فريق الكوكب دون أي تعليل مقبول اللهم ” أسباب أمنية” واليوم بعدما حل ” منتخب حدو البنين” بالمدينة الحمراء فتح ملعب الحارثي كل أبوابه وسارعت سلطات مراكش لتوفير الأمن والأمان في سيناريو مثير للغاية كأن لاعبي المنتخب الوطني مواطنون من درجة متميزة على نظرائهم بالكوكب المراكشي والفرق المراكشية  في وقت مافتئ فيه فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم يؤكد سعي الجامعة لتقوية البطولة الوطنية .

تنويه فتح الحارثي في وجه الكوكب والفرق المراكشية في التدابير أضعف الايمان .

الغالب الله 

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *