مجتمع

الحكم على النقيب محمد زيان بالسجن لإخفائه شاهدة في ملف توفيق بوعشرين في الصندوق الخلفي لسيارة أحد أبناء زيان لمنعها من الذهاب إلى المحكمة

قضت المحكمة الإبتدائية بالرباط، بعد زوال اليوم بالسجن سنة كاملة موقوفة التنفيذ في حق النقيب السابق محمد زيان في القضية التي توبع فيها رفقة نجليه والصحافية آمال الهواري.

كما قررت هيئة الحكم تغريم زيان مبلغ 20 ألف درهم، وكل المتابعين في القضية، بتهمة إخفاء شاهدة. وكان القاضي المكلف بالقضية قد قرر في التاسع من ماي الجاري حجز الملف للتأمل.

وهكذا أدانت المحكمة الابتدائية بالرباط المحامي محمد زيان وزوجته يامينة الحيوني وإبنيه نصر الدين وياسين وكذا على العاملة لدى توفيق بوعشرين سابقا آمال الهواري بالسجن سنة موقوفة التنفيذ وغرامة قدرها 20 ألف درهما في القضية التي تتابع فيها الأطراف عقب إخفاء آمال الهواري في الصندوق الخلفي لسيارة أحد أبناء زيان لمنعها من الذهاب إلى المحكمة بالدار البيضاء خلال شهر رمضان الماضي والحيلولة دون إدلائها بشهادتها في قضية مدير نشر أخبار اليوم توفيق بوعشرين المدان ابتدائيا ب12 سنة سجنا نافذا.

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *