سياسة

البرلماني محمد إد موسى يجدد من مجلس النواب الدعوة لبناء النفق الرابط بين إقليمي الحوز وورزازات

عقد مجلس النواب جلسته الأسبوعية العمومية ليوم الاثنين 15يناير الجاري المخصصة لأسئلة الفرق النيابية وأجوبة الحكومة، وقد تميزت بالمشاركة المهمة للفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمواضيع تستأثر باهتمام الرأي العام وتعد من أهم انشغالات المواطنين، وتهم قطاعات  التجهيز والنقل، والصناعة التقليدية والسياحة.
وفي هذا السياق وجه برلماني إقليم الحوز محمد إدموسى سؤالا حول مآل إنجاز النفق الرابط بين إقليمي الحوز وورزازات.
في جوابه أشار وزير التجهيز إلى أن الدراسات الاولية تشير الى أن تكلفة إنجاز النفق قد تصل الى 15 مليار درهم، مضيفا أن مصالح الوزارة ستشرع في الدراسة التفصيلية لانجاز النفق مع الشريك الياباني، كما أن المشروع قد يتطلب عشرة سنوات ما بين الدراسة والبحث عن التمويلات والإنجاز وفي انتظار النفق أشار الى الطريق الحالية الوطنية رقم 9 التي تكلف 1.8 مليار درهم لإصلاحها.
شدد محمد إدموسى في تعقيبه على جواب الوزير على اهمية إنشاء النفق بالنسبة لتسهيل حركة السير وتفادي حوادث السير المميتة التي تسجل بالطريق الحالية، وكذا المردودية الاقتصادية باعتباره بوابة جهة درعة تافيلالت وجهة سوس ماسة والأقاليم الجنوبية إضافة الى تقليص التكلفة الزمنية حيث سيختصر حوالي 100 كلم من إقليم الحوز الى ورزازات عوض المسافة التي تقطع على الطريق الوطنية رقم 9 وهو ما يعني أيضا المساهمة في التنمية السياحية لتلك المناطق وجلب الاستثمارات مطالبا في نهاية تعقيبه بالتعجيل بإنشاء ذلك النفق رغم التكلفة المالية التي تدفع بها الحكومة في مقابل المنافع العديدة التي ستجنيها من وراء بناءه.

شارك هذا المقال عل :
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *