إطلاق سراح ثلاث مشجعين والتهديد بالسلاح الأبيض لمصورين وحالة ترقب أمام ابتدائية مراكش خلال عرض مثيري الشغب الرجاويين على وكيل الملك

حشد كبير من عائلات وأقارب انصار فريق الرجاء البيضاوي الذين احتشدوا منذ صباح اليوم الثلاثاء 27 فبراير امام المحكمة  الابتدائية بمراكش بالتزامن مع تقديم المشجعين البيضاويين المتورطين في الشغب على أنظار النيابة العامة، حيث تعرض مصورون صحفيون للتهديد من طرف محسوبين على جمهور الرجاء حيث قاموا بإشهار السلاح الابيض في وجوه المصورين مخاطبين إياهم ب” والله حتى نخشيه في مك وندخل عندهم ” تم ذلك  بمحيط المحكمة واستحودوا على آلة للتصوير،  وتخلصوا من الصور التي التقطت لهم أمام المحكمة عن طريق التهديد بالسلاح. وعلمت “صباح مراكش”أن وكيل الملك أطلق ثلاثة من الموقوفين ، ويشار أن المصالح الأمنية بولاية أمن مراكش، أحالت يومه الثلاثاء، 65 شخصا من مناصري فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم، على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمراكش، في انتظار عرضهم على غرفة الجنح التلبسية قصد محاكمتهم طبقا لفصول المتابعة، ويتابع المتهمون الموجودون رهن الاعتقال الاحتياطي، من أجل إتلاف وتعييب تجهيزات الملعب، وتعييب شيء مخصص للمنفعة العامة والاهانة والاعتداء على موظفين عموميين أتناء مزاولتهم لمهامهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.