أسي محسن مربوح رئيس الكوكب المراكشي ألا يستحق هذا الجمهور رسالة شكر … ” بيان” ” صانع الإنتصار ومنقد الفريق من النزول”

بالأمس وقفنا على حقيقة يجب أن يعلمها كل مشكك في مسيرة نادي الكوكب المراكشي من قال إن الفريق هجرته جماهيره بالأمس تحولت جنبات الملعب الكبير بمراكش إلى طاقة عجيبة دفعت لاعبي الكوكب المراكشي في مواجهتم لفريق شباب الريف الحسيمي إلى انتصار أنقد الفريق المراكشي من مخالب القسم الثاني، وهي الكارثة التي كانت تهدد الفريق،

بالأمس ظهرت أقمصة فريق الكوكب وشعارات المحبين والعاشقين لفارس النخيل، بالأمس غنى المراكشيون أغنيتهم الخالدة ” وا الكوكب ” بالأمس ” صفقوا وماوقفوا” بالأمس قام الجمهور بواجبه ، واليوم انتظرنا أن يلتقط المكتب المسير الرسالة ويصدر مباشرة بعد المباراة رسالة شكر وامتنان ممثلة في بلاغ يوقعه محسن مربوح رئيس المكتب المسير للفريق ويقول فيه باسم المكتب المسير للفريق : ” شكرا” ويعممه على وسائل الإعلام لكن لحد الساعة لاشيءحصل ،.

هل تعلم أسي مربوح أن الجماهير بالأمس عانت عند ولوجها الملعب وتوصلنا بصور وفيديوهات توثق لعملية ولوج الملعب في ظروف صعبة ، مداخل ضيقة وانتظارات طويلة ، أسي مربوح ومكتبك المسير من واجبكم قول ” شكرا للجمهور” .

” اشكر لمن اأنعم عليك، وأنعم على من شكرك، فإنه لا بقاء للنعمة إذا كفرت، ولا زوال لها إذا شكرت” لقمان الحكيم 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.