أجواء إيجابية خلال اليوم الأول من اجتياز الدورة العادية للامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا (دورة يونيه 2018)” بلاغ”

 تعلن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، أن اليوم الأول من الامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا، برسم الدورة العادية (يونيه 2018)، قد مر في ظروف عادية تعكس التطبيق الفعلي لآليات إجراء وتدبير الامتحانات وفق دليل المساطر لسنة 2018، وتترجم مدى انخراط كافة المعنيين والمتدخلين في تأمين هذا الاستحقاق الوطني الحاسم.

          وقد عملت الأكاديمية على تعبئة العدد الكافي من الموارد البشرية لتدبير الحراسة والتصحيح والملاحظة والمراقبة ووفرت جميع الوسائل واتخذت كافة التدابير الكفيلة بضمان الأجواء الإيجابية لسير مختلف العمليات المرتبطة بهذا الاستحقاق الوطني الهام وتحقيق النزاهة وتكافؤ الفرص بين المترشحات والمترشحين.

         كما تم تسجيل انطباع إيجابي على صعيد المديريات الإقليمية الثمانية التابعة للجهة، من حيث الالتزام بدليل المساطر وانضباط المترشحات والمترشحين للقوانين المنظمة للامتحانات. وقد بلغت نسبة الحضور 98,8 بالمائة في صفوف المترشحين المتمدرسين و64,90 بالمائة في صفوف المترشحين الأحرار، وسجلت 55 حالة غش على صعيد الجهة.

         ويجتاز الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا (يونيه 2018)، بمجموع المديريات الإقليمية التابعة للأكاديمية، 46330 مترشحة ومترشحا، موزعين على 161 مركز امتحان.

         وبمناسبة هذه المحطة الإشهادية الهامة، التي انطلقت يوم الخامس من يونيه 2018 وتستمر إلى غاية الثامن من نفس الشهر، تتمنى الأكاديمية لكافة المترشحات والمترشحين النجاح والتوفيق، وتنوه بالانخراط الإيجابي لأسرة التربية والتكوين بكل مكوناتها وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ. كما تثمن عاليا، الدعم  الذي تقدمه السلطات المحلية والمجالس المنتخبة ومختلف الأجهزة الأمنية والمصالح الخارجية وكافة الشركاء والفرقاء ووسائل الإعلام.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.